بينما تنعمون بدفء البطانية، هناك من يرتدع من برد الشتاء في المنزل من بين الناجين من كارثة المحرقة- اضغطوا هنا

تمكن من النجاة من الكارثة، ولكن هذا الشتاء سوف يقضي علي..." آلاف الناجين من كارثة المحرقة والمسنين في دولة إسرائيل يخشون قدوم الشتاء، بينما نتمتع جميعا بدفء البطانيات نشرب كأس شاي ساخن، سوف يرتعدون هم من البرد في المنزل...

$ 315,826 أرتفع بواسطة 5804 المستخدمين
أنصار
5804
النسبة المئوية التي تم رفعها
119%
رفع
$ 315,826
[support_project]